علم النفس العمل و التنظيم
أهلا و سهلا أيها الزائر الكريم عليك أن تسجل في المنتدى حتى يمكنك المشاركة.شكرا

علم النفس العمل و التنظيم


 
الرئيسيةاليوميةبحـثالتسجيلدخول
الدخول الجامعي


قاربت السنة الجامعية 2017/2016 على فتح أبوابها ، تتمنى لكم أسرة منتدى
علم النفس العمل و التنظيم
التوفيق و النجاح في مساركم الجامعي و مزيدا من التفوق
في مدارج طالبي العلم إن شاء الله





good luck

الترجمة المباشرة للمنتدى لعدة لغات
time
Algiers
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
ألا بذكر الله تطمئن القلوب
مركز رفع الملفات للمنتدى
مركز رفع الملفات بديل
المواضيع الأخيرة
» 14 مذكرة تخرج في التخصص
الخميس أبريل 20, 2017 7:05 pm من طرف samchetla24

» NORMES sur la sécurité des machines
الإثنين مارس 06, 2017 5:45 pm من طرف hartanibouamama

» القياسات الأنتروبومترية
الثلاثاء فبراير 14, 2017 10:23 am من طرف hartanibouamama

» تصميم النظم
الأحد فبراير 05, 2017 3:35 pm من طرف رحالي عبد الكريم

» كيف تصمم الوظيفة
الإثنين يناير 23, 2017 11:00 am من طرف مسك التميز

» تحليل وتصميم وتوصيف العمل
الأحد يناير 22, 2017 3:32 am من طرف مسك التميز

» A Practical Approach for work place
السبت يناير 21, 2017 11:41 pm من طرف مسك التميز

» ملف مضغوط به 4 مواضيع عن الأرغونوميا
السبت يناير 21, 2017 9:01 am من طرف مسك التميز

» 5 رسائل ماجستير
الجمعة ديسمبر 02, 2016 8:11 pm من طرف galonado

» الأنثروبومتري والميكانيكا الحيوية
الجمعة نوفمبر 25, 2016 2:59 pm من طرف رميصاء مزيادي

» تقرير التربص
الخميس نوفمبر 10, 2016 11:23 pm من طرف رميصاء مزيادي

» الأرغونوميا من منظور اسلامي
الخميس نوفمبر 10, 2016 4:03 pm من طرف رميصاء مزيادي

» كتاب 50 سنة من الهندسة البشرية
الثلاثاء أكتوبر 25, 2016 7:44 pm من طرف al3amari

» الأمن الصناعي و انعكاساته على حوادث العمل
السبت مايو 21, 2016 5:55 pm من طرف الحاجة

» كتاب الأمن الصناعي بالعربية
الجمعة فبراير 26, 2016 11:24 am من طرف missoum1965

» كتاب إدارة الموارد البشرية Human Rrsource Management
الخميس فبراير 11, 2016 3:29 pm من طرف missoum1965

» رسائل تخرج في التخصص
الثلاثاء فبراير 02, 2016 10:02 pm من طرف hamidmahcer

» النموذج في الأرغونوميا المعرفية
الأحد يناير 24, 2016 10:29 pm من طرف moussa21

» الإبستومولوجيا
السبت ديسمبر 19, 2015 2:40 pm من طرف قشار محمد

» 5 رسائل جامعية في التخصص
السبت نوفمبر 07, 2015 9:02 pm من طرف Admin

» العلاقة بين صراع الأدوار و الضغط النفسي لدى الزوجة العاملة
الثلاثاء أكتوبر 27, 2015 8:48 pm من طرف mohammed amine

» كتاب 50 سنة من الهندسة البشرية ج 2
الأحد مارس 22, 2015 8:50 pm من طرف bey.rami.1.1

» المجموعة 23 و 24 و 25 من الأرغونوميا المعرفية
الجمعة فبراير 13, 2015 4:52 pm من طرف bey.rami.1.1

» Qu’est-ce que la psychologie
الجمعة يناير 02, 2015 7:19 pm من طرف bey.rami.1.1

» تحليل العمل،الفرد
الجمعة يناير 02, 2015 4:32 pm من طرف bey.rami.1.1

» الدليل العملي لإعداد مقابلات التوظيف
الخميس يناير 01, 2015 1:24 pm من طرف bey.rami.1.1

» الهياكل المعدنية
السبت ديسمبر 20, 2014 6:17 pm من طرف Admin

» ورشة صيانة السيارات
السبت ديسمبر 20, 2014 6:14 pm من طرف Admin

» عرض تقديمي حول إدارة الموارد البشرية
السبت نوفمبر 29, 2014 9:51 am من طرف bennour.karim.66

» الإختبارات و المقاييس
الجمعة نوفمبر 28, 2014 2:34 pm من طرف bennour.karim.66

Video Lectures, Video Courses, Science Animations, Lecture Notes, Online Test, Lecture Presentat
سحابة الكلمات الدلالية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 5 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 5 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 32 بتاريخ الثلاثاء سبتمبر 11, 2012 1:13 pm
عدد الزوار
live traffic feed

شاطر | 
 

 السنة النبوية والأمراض النفسية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin
avatar

ذكر عدد المساهمات : 442
تاريخ التسجيل : 22/11/2011
العمر : 59
الموقع : http://jobpsycho57.physicboards.com
العمل/الترفيه : أستاذ

مُساهمةموضوع: السنة النبوية والأمراض النفسية   الأربعاء نوفمبر 07, 2012 7:34 pm



السنة النبوية و الإضطرابات النفسية




إنَّ أكثر
الأمراض انتشاراً في عالمنا الذي نعيشه هذه الأيام هي الأمراض النفسية.
فثلثا الأسرَّة في المستشفيات في عالم الغرب غير المسلم، مخصصة لهذه
الأمراض النفسية وثلثها الباقي لسائر الأمراض العضوية. إنَّ هذه الحال التي
عليها الغرب وقلة الأمراض النفسية في عالم المسلمين ليحتاج منَّا إلى وقفة
متأنية فاحصة لهذه الأمراض، نسبتين فيها السبب الرئيس الذي أبعد عن عالمنا
الإسلامي شبح النفس المريضة المتهافتة التي لا تقوى على مجابهة أي حدث من
الأحداث اليومية التي تقابلها في كل لحظة من لحظات حياتها. وقد أجمل رسول
الله صلى الله عليه و سلم هذا السبب في صيغة تعجبية جميلة. فَعن صهيب قال :
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : « عجباً لأمر المؤمن إنَّ أمره كله
له خير وليس ذاك لأحد إلاَّ المؤمنين. إن أصابته سرَّاء شكر، فكان خيراً له
وإن أصابته ضرَّاء صبر فكان خيراً له ». فواقعنا الحالي يشعرنا بعظمة هذا
الحديث الذي جاءنا عن رسول الله صلى الله عليه و سلم وكونه خصَّ المؤمن دون
غيره بالرَّاحة والطمأنينة ليشير إلى أنَّ الذي يدفع إلى طمأنينة النفس
وراحتها هو الإيمان بالله تعالى إيماناً راسخاً كاملاً. فكلما زاد إيمان
المؤمن ورسخ اليقين في قلبه فكان مستحضراً له في كل حادث وعند كل حدث،
كلَّما بعدت الاضطرابات النفسية عن ذاته ونَعِمَ بهدوء البال وصفاء النفس
وراحةَ الضمير. وكلَّما ضعف الإيمان في قلبه وبعُد عن المجالس التي تقوي
هذا الإيمان في ذاته كلما كان على خطر من إصابته بالأمراض النفسية والوقوع
في براثنها. فمن كان يريد طمأنينة النفس الدائمة وراحة القلب الكامل
فليقوِّ صلته بالله وليعتمد عليه وليتوكل عليه وحده في شأنه كلِّه. وليعلم
أنَّ كل ما يناله من خير أو غيره فهو من الله تعالى فإن الأمراض النفسية
ستُبعَد عنه ولا تحوم حوله لأنه قد حصن نفسه بحصن منيع لا يستطيع معه أي
مرض من الأمراض النفسية أن يصل إليه. وقد اعتنى الإسلام بالشخصية الإنسانية
ونشأتها فأرادها أن تنشأ سوية في كل مراحل حياتها. ولا شك أن الإنسان
المسلم لو سار وفق الآداب الإسلامية وكان قلبه تقلب في شريعة الله تعالى
حيث تقلب يحبها ويفيدها بنفسه وماله وأهله يراعي أمر الله تعالى وينسجم معه
في كل شؤون حياته وكأنَّ شرع الله وأحكامه. هواه المتبع الذي يملي عليه أن
يفعل ويمتعه مما يخالف هواه. يسير وفق ما يحب الشـارع ويرضاه لو كان كذلك
لما شعـر بأي مرض نفسـي من قلق أو أرق أو اضطراب. لذلك قال رسول الله صلى
الله عليه و سلم : « لا يؤمن أحدكم حتى يكون هواه تبعاً لما جئت به » فلا
يكفي أن نحكم الشرع في أفعالنا وإنَّما المهم أن نسلّم نفوسنا للحكم الإلهي
تسليماً كاملاً لا نشعر معه بأي حرج في تطبيقه على أنفسنا وأهلينا ومن
نحب. حتى المحبة والبغضاء اللتين هما من فعل القلب تصبح المحبة عند المؤمن
لله تعالى ولشرع الله وللمؤمنين لصفتهم الإيمانية ويبغض الكفر وأهله لصفة
الكفر فيهم. فعن أبـي ذر قال: قال رسـول الله صلى الله عليه و سلم : «
أفضـل الأعمال: الحبّ في الله والبغض في الله ». بل تتغلب المحبة الإيمانية
والمحبة في الله تعالى والأخوة الدينية على المحبة الفطرية التي تتوجه من
قلب الإنسان إلى ولده ووالده. فعندما تسيطر الديانة على النفس الإنسانية
يصبح نظر الإنسان بنور إيمانه وهداية إسلامه فينظر بنور الله فيرى الحقائق
لا المظاهر.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://jobpsycho57.physicboards.com
 
السنة النبوية والأمراض النفسية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
علم النفس العمل و التنظيم :: علم النفس و الإيمان :: السنة النبوية-
انتقل الى: