علم النفس العمل و التنظيم
أهلا و سهلا أيها الزائر الكريم عليك أن تسجل في المنتدى حتى يمكنك المشاركة.شكرا

علم النفس العمل و التنظيم


 
الرئيسيةاليوميةبحـثالتسجيلدخول
الدخول الجامعي


قاربت السنة الجامعية 2017/2016 على فتح أبوابها ، تتمنى لكم أسرة منتدى
علم النفس العمل و التنظيم
التوفيق و النجاح في مساركم الجامعي و مزيدا من التفوق
في مدارج طالبي العلم إن شاء الله





good luck

الترجمة المباشرة للمنتدى لعدة لغات
time
Algiers
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
ألا بذكر الله تطمئن القلوب
مركز رفع الملفات للمنتدى
مركز رفع الملفات بديل
المواضيع الأخيرة
» كيف تصمم الوظيفة
السبت ديسمبر 17, 2016 11:05 pm من طرف missoum1965

» ملف مضغوط به 4 مواضيع عن الأرغونوميا
السبت ديسمبر 03, 2016 12:04 pm من طرف galonado

» 5 رسائل ماجستير
الجمعة ديسمبر 02, 2016 8:11 pm من طرف galonado

» الأنثروبومتري والميكانيكا الحيوية
الجمعة نوفمبر 25, 2016 2:59 pm من طرف رميصاء مزيادي

» تقرير التربص
الخميس نوفمبر 10, 2016 11:23 pm من طرف رميصاء مزيادي

» الأرغونوميا من منظور اسلامي
الخميس نوفمبر 10, 2016 4:03 pm من طرف رميصاء مزيادي

» كتاب 50 سنة من الهندسة البشرية
الثلاثاء أكتوبر 25, 2016 7:44 pm من طرف al3amari

» الأمن الصناعي و انعكاساتته على حوادث العمل
السبت مايو 21, 2016 5:55 pm من طرف الحاجة

» كتاب الأمن الصناعي بالعربية
الجمعة فبراير 26, 2016 11:24 am من طرف missoum1965

» كتاب إدارة الموارد البشرية Human Rrsource Management
الخميس فبراير 11, 2016 3:29 pm من طرف missoum1965

» رسائل تخرج في التخصص
الثلاثاء فبراير 02, 2016 10:02 pm من طرف hamidmahcer

» النموذج في الأرغونوميا المعرفية
الأحد يناير 24, 2016 10:29 pm من طرف moussa21

» الإبستومولوجيا
السبت ديسمبر 19, 2015 2:40 pm من طرف قشار محمد

» تصميم النظم
السبت ديسمبر 05, 2015 9:20 pm من طرف ameur amiral

» 5 رسائل جامعية في التخصص
السبت نوفمبر 07, 2015 9:02 pm من طرف Admin

» العلاقة بين صراع الأدوار و الضغط النفسي لدى الزوجة العاملة
الثلاثاء أكتوبر 27, 2015 8:48 pm من طرف mohammed amine

» كتاب 50 سنة من الهندسة البشرية ج 2
الأحد مارس 22, 2015 8:50 pm من طرف bey.rami.1.1

» القياسات الأنتروبومترية
السبت مارس 21, 2015 9:27 pm من طرف bey.rami.1.1

» المجموعة 23 و 24 و 25 من الأرغونوميا المعرفية
الجمعة فبراير 13, 2015 4:52 pm من طرف bey.rami.1.1

» Qu’est-ce que la psychologie
الجمعة يناير 02, 2015 7:19 pm من طرف bey.rami.1.1

» تحليل العمل،الفرد
الجمعة يناير 02, 2015 4:32 pm من طرف bey.rami.1.1

» الدليل العملي لإعداد مقابلات التوظيف
الخميس يناير 01, 2015 1:24 pm من طرف bey.rami.1.1

» تحليل وتصميم وتوصيف العمل
الإثنين ديسمبر 29, 2014 1:04 pm من طرف bey.rami.1.1

» الهياكل المعدنية
السبت ديسمبر 20, 2014 6:17 pm من طرف Admin

» ورشة صيانة السيارات
السبت ديسمبر 20, 2014 6:14 pm من طرف Admin

» عرض تقديمي حول إدارة الموارد البشرية
السبت نوفمبر 29, 2014 9:51 am من طرف bennour.karim.66

» الإختبارات و المقاييس
الجمعة نوفمبر 28, 2014 2:34 pm من طرف bennour.karim.66

» تصحيح وضعيات العمل
الإثنين أكتوبر 13, 2014 10:19 am من طرف Admin

» Le chariot élévateur et les voies de circulation
الإثنين أكتوبر 13, 2014 10:04 am من طرف Admin

» الآلات الحادة تحيط بالعامل
الجمعة سبتمبر 12, 2014 10:23 pm من طرف Admin

Video Lectures, Video Courses, Science Animations, Lecture Notes, Online Test, Lecture Presentat
سحابة الكلمات الدلالية
النفس الصناعي تخرج مذكرة العمل السلوك التصميمية مذكرات الجسم مجلة البشرية دراسات تحليل الفرد المهنية ضغوط التنظيمي المعرفية ارغونوميا أبعاد ماجستير كتاب السلامة المهني قياس التنظيم
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 32 بتاريخ الثلاثاء سبتمبر 11, 2012 1:13 pm
عدد الزوار
live traffic feed

شاطر | 
 

 أسس الرضا الوظيفي وأساليب قياسه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin


ذكر عدد المساهمات : 442
تاريخ التسجيل : 22/11/2011
العمر : 59
الموقع : http://jobpsycho57.physicboards.com
العمل/الترفيه : أستاذ

03122012
مُساهمةأسس الرضا الوظيفي وأساليب قياسه




أسس الرضا الوظيفي وأساليب قياسه




يعتبر الرضا الوظيفي من أكثر مواضيع علم الإدارة غموضا، ذلك لأنه حالة
انفعالية متعلقة بالموارد البشرية يصعب فهمها، ناهيك عن قياسها بكل
موضوعية، ولعل هذا الغموض أدى إلى ظهور المئات من البحوث والدراسات حول هذا
الموضوع، فقد أجريت سنة 1976 أكثر من 3350 دراسة في الولايات المتحدة
الأمريكية فقط تناولت الرضا الوظيفي، فمنهم من اعتبر الرضا الوظيفي كمتغير
مستقل يؤثر في سلوك العمال كالأداء، التغيب، دوران العمل والاتصال، وأحيانا
أخرى كمتغير تابع يتأثر بالأجر والرواتب ونظام المنح والمكافآت وهيكل
السلطة ونظام اتخاذ القرارات، إضافة إلى عدم اتفاق الباحثين على تعريف دقيق
للرضا الوظيفي مما أدى إلى تعدد نواحي الدراسة.
خضع مفهوم الرضا
الوظيفي لرؤى فكرية عديدة مستمدة من التطورات في العوامل البيئية الخاصة به
والمجسدة له، ولهذا تباينت أفكار الباحثين حيال صياغة تعريف محدد للرضا
الوظيفي، ويعود هذا التباين إلى تعرض بعض المهتمين به وفقا لطبيعة
تخصصاتهم، ومن هذه التعاريف:
- تعريف طلعت إبراهيم لطفي: " الرضا
الوظيفي هو مجموعة المشاعر الوجدانية الإيجابية التي يشعر بها الفرد اتجاه
عمله أو وظيفته، والتي تعبر عن مدى الإشباع الذي يحققه العمل بالنسبة
للفرد"
- تعريف فروم: " الرضا الوظيفي اتجاه إيجابي من الفرد إلى عمله الذي يمارسه"
-
تعريف ستون: " الرضا الوظيفي هو الحالة التي يتكامل فيها الفرد مع وظيفته
وعمله ويصبح إنسانا تستغرقه الوظيفة، ويتفاعل معها من خلال طموحه الوظيفي
ورغبته في النمو والتقدم وتحقيق أهدافه الاجتماعية من خلالها"
- تعريف مركز البحوث بجامعة ميتشجان: " الرضا الوظيفي هو ذلك الارتياح الذي يستخلصه العامل من الأوجه المختلفة لانتمائه للمشروع"
- تعريف WILLIAM.Jوآخرون:" الرضا الوظيفي هو الفرق بين ما ينتظره الفرد من عمله وبين الشيء الذي يجده فعلا"

وفي
ظل ما سبق يمكن تعريف الرضا الوظيفي بأنه : "رد فعل شعوري (الاستجابة)
للفرد بمقدار ما تشبعه مكانته المادية والاجتماعية من خلال انتمائه للمنظمة
حسب توقعه وطبيعة شخصيته".

آثار عدم الرضا الوظيفي
لعدم الرضا
الوظيفي آثار سلبية على المنظمات، والتي تظهر من خلال الغياب، دوران العمل
التمارض، الإصابات، الشكاوى، الإضراب واللامبالات.

- الغياب ودوران
العمل: يشكل الغياب ودوران العمل ظاهرتين مكلفتين بالنسبة لأي منظمة مهما
كانت صفتها، فهما تؤديان إلى زيادة العمالة وبالتالي تخفيض الإنتاجية ومن
ثم مرودية العامل من جهة، ومن جهة أخرى التكاليف التي تتكبدها المنظمة
حينما تصرف أموالها في توظيف وتدريب من يحل محل التاركين للوظيفـة أو
المتغيبين عن العمل.
العوامل الشخصية :وتشمل العوامل الشخصية: السن،
الحالة الصحية، الجنس، الحالة العائلية، المستوى التأهيلي الأقدمية،
النشاطات الشخصية بالعمل وظروف السكن والمواصلات.
العوامل المهنية:
وتحتوي تأثير مستوى العمل بمختلف أنواع الإنتاج، مستويات التأهيل، تأثير
ظروف أداء المحيط وأوقات العمل ثم تأثير الظروف الاجتماعية للعمل والتي
تشمل نمط الاتصال وطريقة المكافأة، إلى جانب كل الإجراءات ذات التأثير
النفسي كالمعاملة والإشراف وجماعة العمل.
وقد أكد بعض الباحثين على وجود
علاقات قوية بين عدم الرضا الوظيفي ومعدل الغياب وأن ارتفاع مستوى الرضا
يؤدي إلى انخفاض نسبتي التغيب والتسرب، وهذا ما أكدته دراسات أقيمت في شركة
" هارفستر أنترناشيونال" حيث توصل الباحثون إلى معدل ارتباط سالب بين
الرضا ومعدل الغياب قدره (-0.25) وفي دراسـات أخـرى (-0.38)
التمارض والإصابات: وهي وسائـل الانسحاب غير المباشر من العمل عن طريق اتخاذ الذرائع والحجـج.

الشكاوى والإضراب واللامبالاة : الشكاوى والإضراب واللامبالاة وسائل احتجاجية يتخذها العمال كرد فعل على عدم الرضا الوظيفي .
ثانيا
: الإضراﹶب : يعتبر الإضراب من أقوى مؤشرات عدم الرضا حدة، حيث يعبر عن
التذمر وحالة من الفوضى والإهمال التي يعيشها العامل داخل المنظمة ويلجأ
العمال إلى هذا الشكل (الإضراب) سواء كانوا في جماعة صغيرة أو كبيرة العدد،
ردا على الوضعية التي يعيشونها (الأجر المنخفض، طرق الإشراف، الترقية..)
عاكسا لطموحهم وتطلعهم إلى زيادة الأجر، تحسين ظروف العمل أو المطالبة
بالتغيير وغيرها
والإضرابات لا تتسبب في الخسائر للمنظمة فقط، بل تتسبب
حتى في عدم الاستقرار لاقتصاديات البلدان أيضا – تبعا لقوة ووعي النقابات
العمالية خاصة –؛ فعلى سبيل المثال بلغ عدد الإضرابات في الولايات المتحدة
الأمريكية في العشرية الممتدة بين سنتي 1988-1998، قرابة 3210 إضرابا، شارك
فيه 2303000 عامل، وكان سببا في خسارة قومية قدرت بـ 33410000 يوم عمل.
التخريب
:المسؤولون عادة يحافظون على صيانة الآلات من الأعطال كي لا تؤثر على
سلامة المنتجات وتجهيزات المنظمة، غير أنهم لا يدركون أن حجر الزاوية في
المنظمة هو العامل، وأن انخفاض درجة الرضا ينعكس على مدى اهتمامه وانضباطه
أثناء تأديته بدورهما إلى قيام العامل بتخريب أدوات الإنتاج، أو حتى إلحاق
الضرر بالمنتج ذاته .
والخلاصة أنه من أجل القضاء على هذه الآثار أو على
الأقل التخفيف منها، وجب الاهتمام بتحسين الظروف المادية المحيطة بالعامل
(الإضاءة، التكييف، الحرارة، الغبار...) وبيئة العمل الاجتماعية (العلاقات
مع الرؤساء، الزملاء، الأنظمة العمالية ....)، وكل ما يتعلق بواقع العمل
وحاجاته ورغباته لأن هذه الآثار تؤدي إلى إضعاف المنظمة وزيادة تكاليفها .
لواجباته مما ينجر على ذلك وقوعه في حالات من الإهمال واللامبالاة في
العمل.

منقول للفائدة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://jobpsycho57.physicboards.com
مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

أسس الرضا الوظيفي وأساليب قياسه :: تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق
 

أسس الرضا الوظيفي وأساليب قياسه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
علم النفس العمل و التنظيم :: الدراسات الأكاديمية :: المقالات الجامعية-
انتقل الى: